البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
الصفحة الرئيسية >> الصفحة الرئيسية >>

تعليق : هويتان للنفط

2009:04:14.15:32

نشرت " صحيفة الشعب اليومية " فى عددها الصادر اليوم / الثلاثاء /14 ابريل الجاري/ تعليقا معنونا ب " هويتان للنفط " فى ظل تبعات الازمة المالية العالمية. وفيما يلى اهم ورد فيه :
ظلت اسعار النفط العالمية تقع فى مستويات منخفضة لفترة زمنية وعليه تأمل الدول المستهلكة للنفط ومستهلكوه ان تستمر هذه الحالة . وقال عضو تنفيذى فى مؤسسة الطاقة الدولية فى معرض حديثه لوسائل الاعلام والصحافة فى اوائل الشهر الحالى ان اسعار النفط الخام اذا ما استمرت فى الحفاظ على زهاء 40 دولارا امريكى للبرميل الواحد حتى نهاية العام الحالى فسوف يحدث ذلك اثارا ايجابية للغاية على اقتصادات الدول المستوردة للخام .
وكم مدة استمرارانخفاض اسعار النفط وما اثارذلك ؟ وهذا فى حاجة الى النظر فى هويتين اساسيتين للنفط .
واسعار النفط متأثرة بعوامل عديدة نظرا لانه يعد من السلع الاجلة الدولية غير ان اسعاره تتوقف اساسا على تغير علاقة الطلب بالعرض فى الاسواق الدولية. وكانت اسعاره شهدت ارتفاعا كبيرا تارة وانخفاضا كبيرا تارة اخرى فى الاسواق الدولية فى العام الماضى اذ انها شهدت ارتفاعا متسارعا فى نصفه الاول لكنها انزلقت الى اخفض مستوياتها بنهايته منذ 4 سنوات مضت والسبب الرئيسى فى ذلك يرجع الى الازمة المالية العالمية . واذا ما فكرنا فيه من هذا المنظور وجدنا ان المستويات المنخفضة لاسعار النفط جاءت نتيجة لعدم ازدهار الاقتصاد وتعافى الاقتصاد العالمى ربما يعنى ان اسعار النفط تعود الى الارتفاع .
وقد بدأ الطلب على الطاقة يتقلص فى الاسواق العالمية منذ اندلاع الازمة المالية العالمية اضافة الى ان انخفاض اسعار النفط ادى الى تقلص منتجى النفط فى تدبير الاموال وكل ذلك تسبب فى تأجيل اضطرارى لتنفيذ كثير من مشاريع الانتاج النفطى ومشاريع كبرى للانتاج الطقوى خاصة حتى الغاءها . ونتج عن ذلك انكماش الانتاج النفطى وانخفاض امدادات الطاقة المنتجة .وقد اظهر احدث دراسة شهرية واردة من شركة طاقة امريكية للاستشارة فى مارس الماضى ان زيادة فى معدل انتاج النفط الخام ستنخفض يوميا من 14.5 مليون برميل الى 7600 الف برميل فيما بين عامى 2009 و2014 كما توقع من قبل . ويرى الرئيس التنفيذى لهذه الشركة داننير . يوجين ان "انزلاق اسعار النفط الى مستويات منخفضة سيؤثر فى الاستثمارفى قطاع النفط فى غضون سنوات قادمة ." وذلك يعنى ان فاعلية سلبية فى خفضة اسعار النفط التى دامت فترة زمنية هى ربما تحدث فجوة كبيرة نسبيا فى الطاقة على نطاق العالم عند عودة الاقتصاد العالمى الى عافيته الشاملة . وهذة الفجوة سوف تدفع اسعار النفط بالامكان الى الارتفاع مرة اخرى بل ستتمكن من لجم خطوات تعافى الاقتصاد العالمى .
واما هوية النفط الثانية كطاقة بتروكيمائية فهى تتسم بالصيغة النضبية. وان مشكلة التلوث والتغير المناخى الناجم عن الاستغلال النفطى لا يتوافق مع رغبة البشرية فى تحسين بيئة الكرة الارضية وتعاظم جبرنضب النفط المتزايد وصعوبة استخراجه قرر توجه السيرلارتفاع اسعاره المتزايد ايضا . ويمكن الملاحظة من خلال ذلك ان البحث عن بدائل الطاقة فهو اتجاه وضع عام يعد بمثابة وسيلة فعالة لا لتهدئة الضغوط على الطاقة فى المستقبل ولضمان النمو الاقتصادى المستدام فحسب بل يعد بمثابة اسلوب جذرى للتعامل مع التغير المناخى ومشاكل اخرى ايضا .
وخلص التعليق الى القول بانه بالنسبة الى تطوير الطاقة المتجددة تعد اسعار النفط المنخفضة تحديا غير انها جلبت فرصة صعبة المنال ايضا .
/ صحيفة الشعب اليومية اونلاين /

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

جميع حقوق النشر محفوظة